لعل الأفكار تحب الحرية فتتحول إلى كلمات

ورق اللعب (الشدة)


لست أرد على كتاب أحجار على رقعة الشطرنج إنما احاول تشبيه حياتنا بأحد الألعاب المعروفة فلاحظت أن أشهر الألعاب تتفاوت من حيث الاعتماد على الذكاء والحظ والمهارة فالشطرنج مثلا يعتمد على الذكاء في حين طاولة الزهر على الحظ أما الألعاب الرياضية وغير الرياضية كالبلياردو مثلا تعتمد على المهارة والممارسة أو لنقول الذكاء الحركي ونأتي إلى موضوع ورق الشدة أو ما يسمى بورق اللعب ، فهو يعتمد على الاثنين معا ليكون بين النرد والشطرنج فهو يعتمد على الحظ كما يعتمد على الذكاء ومن يؤمن بوجود الحظ بتطرف قد يلغي ما للذكاء من دور وكذلك من لا يؤمن بذلك قد يلغي دور الحظ كليا .

برأيي الواقع يشهد على أنها مسألة ذكاء وحظ فكم من شخص حالفه الحظ أو لم يحالفه.

وكم من شخص أسعفه ذكاؤه أو خانه.

فلنبدأ بتوزيع الورق ولنأمل أن نكون من أصحاب الحظ السعيد وبعدها لنبدأ التفكير لاستخدام هذه الأوراق.

Advertisements

2 تعليقان

  1. صدقت ..
    حظ متمثل في الفرص
    وذكاء متمثل في استغلال الفرص ..

    نيالو اللي بيربح
    والله يكون بعون الشريك الأفكح الخسران.

    18/09/2009 عند 8:14 مساءً

    • الله يبعت الشريك اللعيب الربحان أحسن شي
      والذكاء قابل للتنمية كما أن الدعاء يجلب الحظ
      والحمد لله على كل حال

      19/09/2009 عند 7:24 صباحًا

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s