لعل الأفكار تحب الحرية فتتحول إلى كلمات

حوار بيني وبين الرصيف


خرجت لآكل وأنا أنظر إلى الأرض

متسأئلا عن سبب مثل هذا الطلب أن لا أرفع نظري عن الأرض

وانا أكل وانظر للرصيف دار بيني وبينه الحوار التالي

قد جعلت ليمشي الناس عليك وهذا أمر واضح ولكن بالنسبة للإشارات الصغيرة والتي قد يصفها الناس بالتافهة هل لها أسباب

سألني الرصيف : مثل ماذا؟

فقلت : لونك وهذه الأقسام الصغيرة المكسورة ،ومكانك وزمانك ، واي شيء فيك أراه

قال الرصيف: طبعا

أنا شاهد على كل شخص مر فوقي لخير يمشي أو لشر

وأنا شاهد على من كسرني وعلى من لم يصلحني

إن لوني فيه الكثير من الدلائل

قد تكون مفرحة للبعض وأسى وحسرة للبعض الآخر

ليس هناك من كبيرة أو صغيرة إلا والله يحصيها

ليس هناك من كبيرة ولا صغيرة إلا ولها حكمة

فعدت لنفسي وأخبرتها ففرحت فرحا شديدا

وأصبحت تكلمني عن التأكد

فقلت لها : قال تعالى “وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّ أَرِنِي كَيْفَ تُحْيِـي الْمَوْتَى قَالَ أَوَلَمْ تُؤْمِن قَالَ بَلَى وَلَـكِن لِّيَطْمَئِنَّ قلبي”

فهناك تأكد ولكن ليس بنسبة 100% وهذه هي حال الدنيا فلا تثق إلا بالله فحتى أنفسنا قد تخدعنا

وتبقى النسب متفاوتة بين الوهم والشك والظن والتأكد واليقين وعين اليقين

ودائما هناك الأمان والتأمين بكلمة إن شاء الله وإذا أراد الله

فلا حول ولا قوة إلا بالله

فإذا أضفنا للتأكيد الاعتماد على الله سيكون أكيدا فلن يحصل إلا خيرا وهذا مؤكد ويقين وعين اليقين

فله الحمد يحيي و يميت بيده الخير و هو علي كل شئ قدير

ولا يكون من الله إلا الخير

فتأكدت بكل يقيني من السبب الذي أدى إلى ذاك الطلب

One response

  1. 🙂

    26/09/2009 الساعة 4:55 مساءً

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s